21 كانون2/يناير 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
الإثنين, 04 أيلول/سبتمبر 2017 09:55

استشهاد الأسير الجريح رائد الصالحي من بيت لحم

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

استشهد الأسير الجريح رائد الصالحي من بيت لحم عصر الأحد متأثرًا بجراحة الحرجة التي أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء اعتقاله الشهر الماضي.

وارتقى الصالحي (21 عامًا) من مخيم الدهيشة للاجئين في قسم العناية المكثفة في مستشفى هداسا عين كارم.

وأصيب الصالحي بالرصاص في كبده وفخذه في 7 أغسطس الماضي وتركه الجنود ينزف لمدة طويلة قبل نقله بوضع حرج إلى مستشفى هداسا عين كارم؛ ليبقى تحت أجهزة التنفس الاصطناعي إلى أن فارق الحياة عصر اليوم.

وأكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع أن إطلاق النار على الصالحي بمدخل مخيم الدهيشة أثناء اعتقاله "جريمة بشعة عن سبق الإصرار".

وحمّل قراقع الكيان الإسرائيلي المسؤولية عن استشهاد الأسير الصالحي، متهمًا الاحتلال بإعدامه عن طريق إطلاق الرصاص الحي عليه من مسافة صفر أثناء اعتقاله.

أما مراسل وكالة "صفا" فأفاد بتجمع العشرات من الشباب في مسيرات جابت أرجاء المخيم غضبًا بعد استشهاد الصالحي.

من جهته، قال مركز أسرى فلسطين للدراسات إن استشهاد الصوالحي يرفع عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى (212) شهيدًا.

كاريكاتير

10151780 1007957225930296 6531670757073669256 n