24 حزيران/يونيو 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
السبت, 02 كانون1/ديسمبر 2017 15:34

الآلاف يشيعون شهيد قُصرة

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

شيع آلاف المواطنين في بلدة قصرة جنوب شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة السبت جثمان الشهيد محمود زعل أحمد عودة الذي استشهد برصاص المستوطنين يوم الخميس الماضي.

وانطلقت مراسم التشييع من مستشفى رفيديا بنابلس، وتوجه موكب من المركبات بالشهيد إلى مسقط رأس الشهيد ببلدة قصرة، وترجل المشيعون عند مدخل البلدة وحملوا الجثمان على الأكتاف وساروا به إلى منزله، لتلقي قريباته نظرة الوداع عليه.

وتوجه المشيعون إلى المسجد الكبير بالبلدة للصلاة عليه، ثم توجهوا إلى مقبرة البلدة وسط هتافات غاضبة تطالب بالانتقام.

وتخلل مراسم التشييع عدة كلمات أكدت أن هذه الجرائم لن تزيد الشعب الفلسطيني إلا تمسكا بأرضه، وشددت على ضرورة وضع حد لإجرام المستوطنين الذين يجدون كل الدعم والإسناد من الاحتلال.

وأعلن وزير هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف عن إطلاق مشروع لحراثة وزراعة الاراضي المهددة بالاستيطان في قرى جنوب شرق نابلس، وكذلك استكمال استصلاح وزراعة أرض الشهيد عودة ومساحتها 50 دونما والأراضي المجاورة على نفقة الهيئة، لحمايتها من الاستيطان.

وكان عودة قد استشهد صباح الخميس برصاص مستوطنين اثناء عمله بأرضه في قصرة، واحتجزت سلطات الاحتلال جثمانه حتى مساء الجمعة بحجة نقله للتشريح بمعهد الطب العدلي في "أبو كبير"، ونقل فور استلامه إلى مستشفى رفيديا.

كاريكاتير

10151780 1007957225930296 6531670757073669256 n