ونقل موقع التلفزيون الرسمي عن علي أكبر صالحي قوله، "إذا اتخذنا القرار، فسوف نتمكن من استئناف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة في خمسة أيام على الأكثر".

وتخلت إيران عن معظم مخزونها من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمائة، بموجب الاتفاق النووي الذي وقعته طهران عام 2015 مع القوى العالمية.

وينص الاتفاق النووي، الذى رفع العقوبات المفروضة على إيران، أن يقف تخصيب اليورانيوم في إيران عند مستوى أقل من 5 بالمائة.