22 نيسان/أبريل 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
عربي و دولي

عربي و دولي (308)

الثلاثاء, 05 أيلول/سبتمبر 2017 09:20

مقتل جنديين روسين في دير الزور

كتبه

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الاثنين، مقتل جنديين روسين في قصف بالهاون شنه تنظيم داعش المتشدد على قافلة عسكرية في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

ونقلت وكالة تاس عن الوزارة قولها، في بيان، إن الهجوم وقع قرب دير الزور، وأدى إلى مقتل جندي على الفور في حين توفي الثاني متأثرا بجروحه في المستشفى،

وأوضح البيان أن الجنديين قتلا "بينما كانا يواكبان قافلة سيارات تابعة للمركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتقاتلين"، في إشارة إلى قوات النظام وحلفائه من جهة وفصائل المعارضة.

وتشرف قوات روسية على سير وقف لإطلاق النار بناء على اتفاق مناطق خفض التصعيد توصلت إليه روسيا وتركيا وإيران، ويستثني التنظيمات المتشددة. 

وأضاف بيان وزارة الدفاع الروسية أن "الموكب تعرّض لقصف بمدافع الهاون من قبل إرهابيي تنظيم داعش، فيما كان يدخل محافظة دير الزور".

وتشهد محافظة دير الزور منذ أيام تقدما لقوات النظام السوري وحلفاؤها، لفك حصار مدينة دير الزور، حيث يحاصر داعش حامية عسكرية و93 ألف مدني منذ سنوات.

ومع مقتل الجنديين الاثنين، يرتفع عدد الجنود الروس الذين قتلوا في سوريا إلى 34، بحسب وزارة الدفاع، إضافة إلى جندي انتحر في الأشهر الأولى من التدخل الروسي في سبتمبر 2015.

الثلاثاء, 05 أيلول/سبتمبر 2017 09:20

"حرب اللافتات" أحدث حلقات الصراع في صنعاء

كتبه

بدأت قوات موالية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، تمزيق لافتات تحمل شعارات طائفية، استنسختها ميليشيات الحوثي من طهران، ورفعتها في العاصمة اليمنية صنعاء.

وشرعت قوات صالح بإزالة الشعارات والأعلام الحوثية، من فج عطان وميدان السبعين، ومن فوق المباني، في الجزء الجنوبي من المدينة.

وتأتي هذه الخطوة بعد إقدام ميليشيات الحوثي  على تمزيق صور علي عبدالله صالح وشعارات حزب المؤتمر الشعبي، في مناطق سيطرة الانقلابيين.

وتقوم ميليشيات الحوثي بتمزيق الشعارات وصور صالح، من فوق سيارات أنصار حزبه، التي تمر بنقاط التفتيش.

نذر مواجهات

وجاءت تلك التطورات بينما قالت مصادر يمنية إن التحركات الميدانية لميليشيات الحوثي في المحافظة إب جنوب العاصمة، الاثنين، تنذر بمواجهات عنيفة مع قوات صالح، وسط تصاعد التوتر بين حلفاء الانقلاب.

وأوضحت المصادر أن ميليشيات الحوثي دفعت بتعزيزات، واستحدثت نقاط تفتيش في مركز المحافظة، مدينة إب، ومداخلها، لاسيما عند المدخل الغربي، "في إطار استعدادها لمواجهة "أنصار صالح".

الثلاثاء, 05 أيلول/سبتمبر 2017 09:18

الجيش الليبي يرصد تحركات "داعشية" في سرت

كتبه

قال الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي، العميد أحمد المسماري، الثلاثاء، إن تنظيم داعش يقوم من حين لآخر بمحاولة دخول المناطق الساحلية شرقي سرت بمجموعات صغيرة، انطلاقا من المناطق الصحراوية جنوبا.

وأضاف المسماري أن "مسلحي التنظيم قاموا باختطاف بعض المدنيين من سكان المنطقة"، مشيرا إلى أن الجيش الليبي "يراقب تحركات مسلحي داعش".

وتأتي تحركات "داعش" تزامنا مع حشد لما يعرف بـ"سرايا الدفاع عن بنغازي"، وميليشيات "البنيان المرصوص"، الذين تقدموا وتمركزوا ببعض الأسلحة الثقيلة على بعد 20 كيلومترا شرقي مدينة سرت.

تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني برقيات تهنئة من عدد من قادة الدول العربية والإسلامية الشقيقة، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، عبروا فيها عن أسمى آيات التهنئة والتبريك بهذه المناسبة، سائلين الله العلي القدير أن يعيدها على جلالته بالخير واليمن والبركات، وعلى الشعب الأردني بالمزيد من التقدم والازدهار.





كما تلقى جلالته برقيات تهنئة من عدد من أصحاب السمو الأمراء والشيوخ وكبار المسؤولين، في عدد من الدول العربية والإسلامية الشقيقة.





وتلقى جلالته برقيات تهنئة بهذه المناسبة من رئيس الوزراء، ورئيس مجلس الأعيان، ورئيس مجلس النواب، ورئيس المجلس القضائي، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، ورئيس المحكمة الدستورية، ورئيس الهيئة المستقلة للانتخاب، وقاضي القضاة، ومفتي عام المملكة، ورئيس هيئة الأركان المشتركة، ومدراء المخابرات العامة والأمن العام وقوات الدرك والدفاع المدني، وأمين عمان، ومدير عام المؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، وعدد من المسؤولين وممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية.





كما تلقى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، برقيات تهنئة مماثلة، بهذه المناسبة المباركة.

دمرت قوات البحرية التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، زورقا بحريا لميليشيات الحوثي أثناء محاولته التسلل إلى مناطق تحت سيطرة القوات الشرعية، قبالة سواحل مديرية ميدي بمحافظة حجة جنوبي اليمن، الأحد.

وذكرت مصادر أمنية يمنية لـ"سكاي نيوز عربية"، أن الزورق كان يحاول الاقتراب من الجزر التابعة لمحافظة حجة، بهدف زرع ألغام بحرية فيها. وأكد مصدر عسكري يمني أنه تم تدمير الزورق، وقتل جميع من كانوا على متنه.

وأوضح المصدر أن القوات البحرية رصدت تحركات الزورق وهو يقترب من إحدى الجزر في البحر، التي توجد فيها قوات بحرية تابعة لقوات الشرعية، واستهدفته بشكل مباشر.

الإثنين, 04 أيلول/سبتمبر 2017 09:51

مقاتلات حربية سورية تستهدف مخيم الركبان

كتبه

أفادت مصادر محلية وناشطون باستهداف مقاتلات حربية سورية بثماني غارات جوية الشريط الحدودي مع الأردن قرب مخيم الركبان الحدودي مع الأردن.

ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا.

ويقطن مخيم الركبان لاجئون سوريون، ويقع على الجانب السوري من الحدود ويحاذي محافظة المفرق الأردنية.

وكانت كل من الأردن والولايات المتحدة الأميركية وروسيا قد توصلت في السابع من شهر يوليو لاتفاق هدنة لوقف إطلاق النار في الجنوب الغربي السوري، ودخل حيز التنفيذ في الحادي عشر من الشهر ذاته

نقل عن مسؤول عسكري إيراني قوله إن الدفاعات الجوية الإيرانية أجبرت طائرة تجسس أمريكية وطائرة استطلاع بدون طيار على تغيير مسارهما بعد اقترابهما من مجالها الجوي خلال الأشهر الستة الماضية.

ونقلت وكالة فارس شبه الرسمية عن البريغادير جنرال فرزاد إسماعيلي قائد قوة الدفاع الجوي الإيرانية قوله إن طائرة بدون طيار من طراز ار.كيو4 جرى اعتراضها الأسبوع الماضي وطائرة تجسس من طراز يو2 جرى تحذيرها لتبتعد في شهر مارس آذار.

وقال إسماعيلي "عندما جرى توجيه تحذير لطيار الطائرة يو2 فوق مضيق هرمز كان على علم بأنه مستهدف برادارين منفصلين... ونظم صاروخية" .

ونقلت وكالة تسنيم عن إسماعيلي قوله "إيران لن تسمح قط لمثل هذه الطائرات المعادية بالاقتراب من مجالها الجوي ولن تتردد في إسقاطها إذا تطلب الأمر".

وشكا مسؤولون أمريكيون مرارا مما وصفوه بتعاملات غير آمنة وغير احترافية من جانب قوات البحرية الإيرانية في الخليج هذا العام. وقالت إيران إن ما تقوم به قواتها يدخل في إطار حقها في حماية المياه الإقليمية الإيرانية".

واتخذت إدارة الرئيس الأمريكي في الفترة الأخيرة موقفا أكثر تشددا من إيران واتهمتها بانتهاك جوهر اتفاق أبرمته مع قوى عالميةيقضي برفع العقوبات المفروض على طهران في مقابل كبح برنامجها النووي.

أطلقت كوريا الجنوبية مناورات عسكرية بالصواريخ البالستية ردا على التجربة النووية السادسة التي اجرتها جارتها الشمالية صبيحة اليوم نفسه، كما أفادت وكالة الأنباء الكورية الجوبية "يونهاب".

وقالت يونهاب نقلا عن رئيس الأركان المشتركة إن الجيش الكوري الجنوبي أجرى مناورات بالذخيرة الحية تحاكي هجوما على موقع للتجارب النووية في كوريا الشمالي، موجها ضربات لأهداف في بحر الشرق.

وأضافت إن "المناورات تأتي ردا على التجربة النووية الكورية الشمالية.. وتضمنت استخدام صواريخ بالستية ومقاتلات إف-15".

وأوضحت الوكالة أن مجال الأهداف التي شملتها المناورات يعادل مجال موقع بونغيي-ري للتجارب النووية في شمال شرق كوريا الشمالية.

وانتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأحد سول.

وقال ترامب على تويتر "كوريا الجنوبية تدرك، كما قلت لهم، أن سياسة التهدئة مع كوريا الشمالية لن تجدي نفعا. إنهم لا يفهمون سوى شيء واحد".

وتوعدت واشنطن على لسان وزير دفاعها جيم ماتيس بـ"رد عسكري شامل" في حال هددت كوريا الشمالية أراضي الولايات المتحدة أو أي من حلفائها.

الإثنين, 04 أيلول/سبتمبر 2017 09:50

الجيش السوري يتقدم صوب معاقل داعش في دير الزور

كتبه

أحرز الجيش السوري والميليشيا المتحالفة معه تقدما صوب مدينة دير الزور التي يسيطر عليها تنظيم داعش شرقي البلاد، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان الأحد.

ويزحف الجيش السوري، المدعوم من الجيش الروسي، منذ عدة أسابيع نحو مدينة دير الزور عاصمة محافظة دير الزور على عدة جبهات.

ومساء الأحد، أعلن المرصد أن الجيش السوري وصل لمحيط اللواء 137 المحاصر على تخوم المدينة حيث دارت اشتباكات.

وقال المرصد إن "الاشتباكات تدور في محيط اللواء 137 المحاصر، بين قوات الجيش المتواجدة داخل اللواء المحاصر وقوات الجيش المتقدمة (من خارج المدينة) وعناصر التنظيم التي لم تنسحب بعد من جهة أخرى".

ولم يصدر أي تأكيد رسمي بعد من الجيش السوري أو الإعلام الرسمي عن التقدم العسكري في المدينة.

وكان المرصد السوري ومقره بريطانيا أعلن في وقت سابق الأحد تقدم القوات الحكومية إلى نحو 10 كلم عن القاعدة العسكرية المحاصرة على أطراف المدينة.

وأوضح أن الجيش السوري المدعوم بمقاتلين "من جنسيات سورية وغير سورية" استعاد حقل الخراطة النفطي في المحافظة الغنية بالنفط.

واستولى تنظيم داعش على معظم أراضي محافظة دير الزور، وأجزاء من عاصمتها مدينة دير الزور، وحاصر القوات الحكومية والمدنيين داخلها منذ العام 2015.

ويتقدم الجيش السوري نحو المدينة المحاصرة على عدة جبهات من ضمنها محافظة الرقة من الغرب ومحافظة حمص من المحور الجنوبي.

انشق عدد من الضباط والقادة العسكريين عن علي عبد الله صالح، وانضموا إلى الحكومة الشرعية وأعلنوا تأييدهم لها، وفق ما ذكرت مصادر عسكرية في صنعاء لـ"سكاي نيوز عربية"، الاثنين.

وأفادت المصادر أن عددا من القادة والضباط العسكريين في ميليشيات الحرس الجمهوري الموالية لصالح، فروا من صنعاء ووصلوا إلى محافظة مأرب، شمال شرقي صنعاء.

وأوضحت أن عملية ترتيب أوضاعهم في صفوف القوات الشرعية لا تزال جارية، وسط تصاعد التوتر في العلاقات بين صالح وحزبه من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة ثانية.

ودفعت ميليشيات الحوثي بمزيد من التعزيزات إلى صنعاء مع عودة التوتر بين الحوثيين وحليفهم صالح وحزبه. ووصل هؤلاء المسلحين من صعدة وعمران ومناطق أخرى، لينضموا إلى ألف آخرين وصلوا لصنعاء مؤخرا.

كاريكاتير

10151780 1007957225930296 6531670757073669256 n