22 نيسان/أبريل 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
عربي و دولي

عربي و دولي (308)

الثلاثاء, 15 آب/أغسطس 2017 09:19

العراق.. بدء الهجوم الجوي على تلعفر

كتبه

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية، محمد الخضري، الثلاثاء، أن الجيش بدأ قصفا جويا على مدينة تلعفر غربي الموصل، التي يسيطر عليها تنظيم داعش المتشدد.

وأضاف الخضري في تصريح لقناة السومرية التلفزيونية في بغداد، أن الهجوم البري لانتزاع السيطرة على المدينة سيبدأ عند الانتهاء من الحملة الجوية.

وكانت السلطات العراقية قد قالت إن مدينة تلعفر، التي تقع على بعد 80 كيلومترا غربي الموصل، ستكون الهدف المقبل في الحرب على التنظيم المتشدد، الذي اجتاح مناطق واسعة في سوريا والعراق عام 2014.

أكد قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، أهمية تطوير التعاون مع روسيا، لافتا الانتباه إلى وجود دعم غير محدود بالمال والسلاح، للمتشددين، في وقت يطبق فيه حظر تسلح على الجيش الليبي.

وقال حفتر، خلال محادثات مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو "نحن مصممون على مواصلة الكفاح حتى يبسط الجيش سيطرته على كامل التراب الليبي".

وتابع "نواجه الإرهاب في ظل حظر ظالم على التسليح في ظل دعم غير محدود للإرهاب".

من جهته قال لافروف، إن كل جهود الوساطة، في أزمة ليبيا، يجب أن تكون على أساس مرجعية الأمم المتحدة.

وأضاف وزير الخارجية الروسي، أن الوضع في ليبيا، لا يزال صعبا، وأن خطر التطرف ما زال قائما.

توجه نحو 250 ألف ناخب أردني، من أصل 4 ملايين، إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البلدية ومجالس المحافظات التي تنظم، .

وسيدلي المقترعون بأصواتهم في 3 صناديق اقتراع، صندوق مخصص لانتخاب رئيس البلدية، وآخر لأعضاء المجلس البلدي، وثالث لانتخاب أعضاء المجالس المحلية (المحافظة).

وتهدف هذه الانتخابات إلى تطبيق نظام اللامركزية الإدارية في المحافظات، من خلال المجالس المحلية، التي لا تتمتع بأي صلاحيات تشريعية أو رقابية.

وتنحصر مهمة هذه المجالس في بحث الاحتياجات الخدمية والاستثمارية والتنموية للوحدات الإدارية، وإزالة العقبات التي تواجه عمل المواطنيين في المحافظات.

واتخذت الهيئة المستقلة للانتخاب الاستعدادات كافة لضمان سير العملية الانتخابية بيسر وسهولة. كما اتخذت الجهات الأمنية احتياطاتها لتأمين مراكز الاقتراع والفرز.

يذكر أن الأردن لديه 100 بلدية موزعة في مختلف مناطق المملكة.

قالت شرطة فرجينيا إنها اعتلقت 3 أشخاص على خلفية حادث الدهس إثنان منهم من خارج الولاية.

وقال حاكم ولاية فيرجينيا إن حادث الدهس الذي استهدف حشدا خلال مظاهرة شابتها اشتباكات بين أنصار اليمين المتطرف ومناهضين لهم في بلدة شارلوتسفيل كان متعمدا وأسفر عن مقتل 3 أشخاص على الأقل وإصابة نحو 34 آخرين بجراح.

وأظهر شريط فيديو بث على مواقع التواصل الاجتماعي سيارة داكنة اللون تصدم بعنف مؤخرة سيارة أخرى، لتصطدم بدورها بالسيارة التي كانت أمامها. بعدها انطلقت السيارة نفسها مجددا باتجاه الخلف لتدهس عددا من المتظاهرين.

وأفاد عدد من الشهود أن الضحايا هم من المتظاهرين الذين حضروا إلى شارلوتسفيل للتنديد بتحرك مجموعات اليمين المتطرف الأميركي، وبينهم جماعة كو كلوكس كلان والنازيون الجدد.

 واحتشد الآلاف من أنصار اليمين المتشدد في إحدى البلدات الصغيرة بالولاية لإظهار قوتهم وعرض الأعداد الكبيرة للمؤيدين لأفكارهم المتشددة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأميركية.

وفي المقابل احتشد معارضو العنصرية ومناهضو الفكر المتطرف لمواجهة اليمين، فيما يخشى أن تتحول المظاهرة لاشتباكات عنيفة بين الجانبين.

ونزلت قوات من الحرس الوطني إلى الشوارع لمنع تفاقم الأوضاع الأمنية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد دعا إلى الوحدة، وقال في تغريدة "يجب أن نتحد جميعا وأن ندين كل أشكال الكراهية .. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أميركا. دعونا نتحد".

وفي وقت لاحق، أدان ترامب في خطاب متلفز العنف الذي وقع خلال المظاهرات، وجدد دعوته إلى الوحدة.

وقال إنه اتفق مع حاكم فرجينيا على ضرورة وقف العنف في الولاية.

لقي شخصان أميركيان مصرعهما إثر تحطم مروحية تابعة للشرطة الأميركية بولاية فرجينيا.

وأوضحت شرطة ولاية فيرجينيا أن المروحية تحطمت في منطقة غابات في مقاطعة ألبيرمال، مبينة أن قائد المروحية ومساعده لقيا مصرعهما في الحادثة.

ولم يعرف بعد سبب تحطم المروحية.

لم يوجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب لومه إلى جهة معينة، في الاشتباكات العنيفة التي اندلعت بين محتجين وقوميين بيض في ولاية فيرجينيا، السبت.

وقال ترامب أن جذور "الكراهية والتعصب" منتشرة في جميع أنحاء البلاد قبل صعوده للسلطة.

واختلف عمدة مدينة شارلوتسفيل عن آراء ترامب حول الفوضى التي دفعت حاكم الولاية لإعلان حال الطوارئ، حيث قال إن حملة ترامب غذت نيران هذا التعصب.  

وقال ترامب، "لقد اتفقنا على أنه يجب وقف الكراهية والانقسام في الوقت الحالي. يجب أن نتحد كأميركيين على حب أمتنا وتبادل المودة الحقيقية بين بعضنا البعض".

ولقى شخص حتفه ونقل ما لا يقل عن 26 آخرين إلى المستشفى بعد أن صدمت سيارة محتجين سلميين مناهضين للعنصرية، وسط أيام شهدت مسيرات واشتباكات عنيفة.

أعلن مسؤول عسكري أميركي، الأحد، مقتل عدد من قيادات تنظيم داعش الإرهابي في آسيا الوسطى، جراء ضربة جوية أميركية في أفغانستان.

وأوضح بيان من القيادة الأميركية في كابل، أن الهجوم الذي وقع الخميس أسفر عن مقتل "عبد الرحمن" الذي يقول الجيش الأميركي إنه أمير إقليم كونار الأفغاني، التابع لتنظيم داعش بـ "ولاية خراسان".

وأورد الجنرال جون نيكولسون قائد القوات الأميركية في أفغانستان "مقتل عبد الرحمن يوجه ضربة جديدة للقيادة العليا في تنظيم داعش..".

وأدت الضربة الجوية التي وقعت في إقليم كونار بشرق أفغانستان، إلى مقتل ثلاثة آخرين من قيادات التنظيم

أفادت مصادر طبية مصرية، صباح السبت، بارتفاع عدد قتلى حادث تصادم قطاري الإسكندرية إلى 49 قتيلا، بالإضافة إلى عشرات الجرحى.

وكان مساعد وزير الصحة المصري شريف وديع قال للتلفزيون الحكومي، إن الحادث وقع بين قطارين، أحدهما كان في طريقه من القاهرة إلى الإسكندرية، والآخر كان قادما من بورسعيد إلى المدينة ذاتها.

وأوضح التلفزيون الحكومي المصري أن الحادث وقع في منطقة خورشيد، عند المدخل الشرقي للإسكندرية. ونقل عن مصادر في هيئة السكك الحديد المصرية، أن الحادث نجم عن "عطل فني وقع بأحد القطارين".

وأضافت وزارة الصحة في بيان، أنه تم نقل المصابين إلى مستشفيات عدة في مدينة الإسكندرية، وقد أعلنت مستشفيات عدة في المدينة حالة الطوارئ.

وقال رئيس هيئة الإسعاف أحمد الأنصاري، وفق بيان وزارة الصحة، إنه فور وقوع الحادث تم إرسال 25 سيارة إسعاف مجهزة لنقل المصابين والضحايا.

وتتكرر حوادث القطارات في مصر بسبب تقادم القطارات وقلة صيانة السكك الحديد وضعف المراقبة. وتقع حوادث قاتلة بين قطارات وسيارات أو حافلات تعبر تقاطعات السكة الحديد.

ووقع 1234 حادث قطار في مصر في العام 2015، بحسب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الحكومي.

وكان الحادث الأسوأ في تاريخ السكك الحديد في مصر في فبراير 2002، حين أدى حريق اندلع في قطار كان متجها من القاهرة إلى جنوب مصر إلى مقتل حوالي 370 شخصا.

أكدت مصادر حكومية كويتية، أن أجهزة الأمن في البلاد اعتقلت، الأحد، المحكوم الهارب الثالث عشر من خلية العبدلي، وهو مصطفى خان.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت، السبت، أنها ألقت القبض على 12 من أصل 14 شخصا تواروا عن الأنظار بعد صدور الحكم النهائي من محكمة التمييز.

وألغى قرار المحكمة النهائي، حكم البراءة ودان المتهمين بفترات حبس مختلفة بين خمس وعشر سنوات.

وألقت الأجهزة الأمنية الكويتية، خلال الأيام الماضية، القبض على عدد من المتهمين بالتستر على أفراد خلية العبدلي الهاربين عقب صدور حكم التمييز بحقهم.

وتمت إحالة الموقوفين على النيابة العامة للتحقيق معهم حول مدى تورطهم في القضية وإسناد التهم المناسبة بحقهم

ذكر التلفزيون الإيراني أن أكثر من 300 شخص عانوا من مشكلات في التنفس، ومتاعب أخرى، بعد تسرب لغاز الكلور جنوبي البلاد.

وأضاف، الأحد، أن الضحايا نقلوا إلى مستشفيات محلية في مدينة دزفول، الواقعة على بعد حوالى 805 كيلومترا جنوب غربي العاصمة طهران.

وحجز 30 شخصا في مستشفيات، بينما سمح للباقين بالعودة إلى منازلهم، وقال التلفزيون إن الغاز تسرب من خزانات في مستودع مهجور تابع لشركة مياه محلية.

وتقع دزفول، التي يبلغ عدد سكانها 250 ألف شخص، في محافظة خوزستان الغنية بالنفط.

كاريكاتير

10151780 1007957225930296 6531670757073669256 n