20 كانون2/يناير 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
عربي و دولي

عربي و دولي (304)

عبّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن تقديره لكل من روسيا والصين بعد دعمهما للعقوبات الدولية على كوريا الشمالية بسبب برنامجها النووي والباليستي.

وأصدر مجلس الأمن بإجماع أعضائه الخمسة عشر قرارا يتضمن عقوبات جديدة مشددة على كوريا الشمالية من شأنها حرمانها من عائدات سنوية تقدر بمليار دولار.

وقال بيان للبيت الأبيض إن "الرئيس يقدر للصين وروسيا تعاونهما لضمان تمرير القرار"، مؤكدا "سنواصل التعاون مع الحلفاء والشركاء لتعزيز الضغط الدبلوماسي والاقتصادي على كوريا الشمالية من أجل وقف سلوكها الذي يشكل تهديدا ويزعزع الاستقرار

تولى مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) التحقيق في تفجير استهدف مسجدا قرب منيابوليس دون وقوع إصابات.

وتلقت الشرطة في بلومنغتون بلاغا بوقوع انفجار في مسجد دار الفاروق بعد إلقاء قنبلة عبر نافذة مكتب إمام المسجد أثناء وجود المصلين لأداء الصلاة.

وقال محمد عمر المدير التنفيذي للمسجد للصحفيين في بلومنغتون إن أحد المصلين شاهد شاحنة صغيرة وهي تسير مسرعة للخروج من ساحة انتظار السيارات المخصصة للمسجد بعد وقوع الانفجار.

وقال فرع إف.بي.آي في منيابوليس على تويتر "التحقيقات الأولية تشير إلى أن الانفجار كان بسبب عبوة ناسفة في انتهاك للقانون الاتحادي".

افادت مصادر تركية عن زيادة وجودها العسكري على طول حدودها الجنوبية ضد تهديدات المسلحين الأكراد في شمالي سوريا التي مزقتها الحرب،.

هذا وذكرت وكالة أنباء الأناضول الرسمية، أن تركيا أرسلت معدات مدفعية إلى محافظة كيليس، لتعزيز الوحدات هناك.

فيما ذكرت وكالة أنباء دوغان الخاصة أن القافلة المكونة من ست سيارات التي تضم دبابات ومدافع هاوتزر، ستتمركز في منطقة عفرين السورية الخاضعة لسيطرة الأكراد

نقلت مصادر مطلعة عن قوات التحالف العربي رصدها لعدد من العربات والناقلات تستخدمها مليشيات الحوثي والقوات الموالية لعلي عبدالله صالح لدعم خطوط الإمداد، قرب منشآت دولية.

وتم رصد تحركات أفراد المليشيات و"الحرس الجمهوري" التابع لصالح بأسلحتهم وعتادهم وعرباتهم العسكرية، في محيط منشأة تابعة لإحدى منظمات الأمم المتحدة في ضواحي صعدة والحدبة.

واستغل الحوثيون في ذلك ما تتمتع به المنشأة من حماية خاصة بحسب القانون الدولي، بعدم الاستهداف من قبل قوات التحالف العربي، كما رصدت أيضا وجود ورش ومستودعات خاصة بالانقلابيين في نفس الموقع .

استعادت قوات الحكومة السورية وحلفاؤها مدينة السخنة التي كانت آخر مدينة كبيرة تسيطر عليها عصابة داعش الارهابية في محافظة حمص.

يأتي ذلك في الوقت الذي يتقدم فيه الجيش السوري صوب معاقل المتش ددين في شرق البلاد بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

كما كانت الوكالة العربية السورية للأنباء قد ذكرت أن الجيش طوق مدينة السخنة من ثلاثة اتجاهات

تعرضت السياسية الفرنسية المحافظة البارزة ناتالي كوسيسكو موريزيه، لاعتداء جسدي، أثناء توزيعها منشورات في سوق بباريس  قبيل الانتخابات البرلمانية المقررة الأحد المقبل، مما أفقدها الوعي لفترة وجيزة.

وقال فريق حملة كوسيسكو موريزيه إن رجلا طرح وزيرة البيئة السابقة في عهد الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي أرضا، وجرى نقلها إلى المستشفى.

ومن المحتمل أن تخسر كوسيسكو موريزيه مقعدها البرلماني، بينما يتأهب حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لاقتناص فوز ساحق في الانتخابات البرلمانية.

ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية صورا للسياسية البارزة وهي ممددة على الرصيف ورجل في الخمسين من العمر يرمي منشورات في وجهها.

وقال مكتب المدعي العام الفرنسي إنه سيفتح تحقيقا في الحادث، الذي وقع في سوق شعبي على الضفة الغربية لنهر السين.

وانهزمت كوسيسكو موريزيه (44 عاما) من الاشتراكية آن هيدالغو في محاولتها لتكون أول أمراة تتولى منصب عمدة باريس عام 2014

أصدرت القنصلية الأميركية في إسطنبول تحذيرا لرعاياها بوجوب اليقظة وتجنب الأماكن المزدحمة، بعد ورود أنباء عن تهديد إرهابي محتمل.

وذكرت القنصلية في رسالة أن قوات الأمن التركي عززت من تواجدها في منطقة ميسيدييكوى في إسطنبول، ومناطق سيسلى أجاوغلو سوكاك المجاورة، ردا على تهديد إرهابي محتمل.

وأوضحت القنصلية أنها لا تملك معلومات إضافية بشأن تفاصيل هذا التهديد، لكنها قالت إنه "يجب على الأميركيين المقيمين في المنطقة توخي الحذر الشديد".

ودعت الأميركيين إلى تجنب الحشود الكبيرة أو الأماكن المزدحمة قدر الإمكان، خاصة في المواقع السياحية والمطاعم والمراكز التجارية ودور العبادة ومراكز النقل

اصطدمت مدمرة أميركية مع قارب تجاري قبالة مدينة يوكسوكا جنوبي اليابان، مساء الجمعة، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى حسبما قالت البحرية الأميركية.

وأضافت في بيان أن المدمرة فيتزجيرالد اصطدمت بسفينة تجارية على مسافة 56 ميلا بحريا إلى الجنوب الغربي من يوكوسوكا وأنه يجري التحقق من الإصابات بين العسكريين الأميركيين.

وأوضحت البحرية الأميركية أنها استعانت بخفر السواحل الياباني من أجل المساعدة

اعتبر سبعة من أفراد طاقم المدمرة الأميركية "يو اس اس فيتزجيرالد" اعتبروا في عداد المفقودين بعد اصطدامها فجر السبت بسفينة شحن فيليبينية قبالة السواحل اليابانية.

وكان الأسطول السابع في البحرية الأميركية قال إن الحادث أسفر عن سقوط جرحى لم يحدد عددهم، مشيرا إلى أن المدمرة فيتزجيرالد اصطدمت بالسفينة "إيه سي إكس كريستال" قرابة الساعة 02,30 (الجمعة 17,30 ت غ) أثناء وجودها على بعد 56 ميلا بحريا جنوب غرب مدينة يوكوسوكا اليابانية.

وهرع خفر السواحل اليابانية إلى مكان الحادث، بحسب تغريدة نشرها الأسطول السابع التابع لأسطول المحيط الهادئ على حسابه على تويتر.

وقال أسطول المحيط الهادئ إنه لم يعرف "حجم الإصابات في صفوف أفراد الطاقم"، مؤكدا أنه تم فتح تحقيق في الحادث.

وبحسب البحرية الأميركية فإن مروحية يابانية ساهمت في إخلاء جندي جريح، ما يؤشر إلى أن جروحه خطرة لدرجة تستدعي نقله على وجه السرعة إلى اليابسة.

وأضافت أن "الاصطدام أسفر عن تضرر يو إس إس فيتزجيرالد في ميمنتها فوق خط الماء وتحته. الاصطدام أدى لتدفق بعض الماء" إلى داخل المدمرة.

اعترفت شركة برازيلية بإمداد قوات الأمن الفنزويلية بكميات ضخمة من الغاز المسيل للدموع للسيطرة على الاحتجاجات المناوئة للحكومة، ما أدى إلى استياء واسع بين المعارضة الفنزويلية.

وأكدت شركة كوندور للتكنولوجيا غير القاتلة ومقرها ريو دي جانيرو الجمعة إنها تنفذ تعاقدين مع فنزويلا بعدما قدم زعماء المعارضة ما قالوا إنها وثيقة تظهر أن القوات المسلحة اشترت 78 ألف عبوة غاز مسيل للدموع في أبريل نيسان.

وقال معارضو الرئيس نيكولاس مادورو إنهم طالبوا السلطات البرازيلية المنتقدة لحملة الملاحقة التي تشنها حكومة فنزويلا بوقف تسليم الغاز.

وفي بيان قالت شركة كوندور إنها لا تحكم على سياسات العملاء، إلا أن تعليق تسليم المنتجات كالغاز ورذاذ الفلفل والرصاص المطاطي لن تترك لقوات الأمن خيارا سوى اللجوء لاستخدام الأسلحة النارية

كاريكاتير

10151780 1007957225930296 6531670757073669256 n