رياضة

رياضة (54)

ارتدى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، ثوب الإنقاذ مجددا، وسجل 3 أهداف، ليقود منتخب بلاده إلى نهائيات كأس العالم بالفوز الثمين 3-1، على مضيفه الإكوادوري، اليوم الأربعاء، في الجولة الأخيرة من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.كما لحق منتخبا أوروجواي وكولومبيا بركب المتأهلين، إثر فوز الأول على نظيره البوليفي 4-2، وتعادل الثاني مع مضيفه البيروفي 1-1، في الجولة نفسها التي شهدت أيضا فوز المنتخب البرازيلي على نظيره التشيلي 3-0، وخسارة باراجواي أمام ضيفتها فنزويلا 0-1.وأعاد ميسي نجم برشلونة، الهيبة لمنتخب التانجو ولحق بالعربة الأخيرة في قطار التأهل للمونديال، حيث انتزع بطاقة التأهل بصعوبة بالغة، من خلال التقدم للمركز الثالث في جدول التصفيات رافعا رصيده إلى 28 نقطة بفارق نقطة وحيدة أمام كولومبيا.

الأربعاء, 11 تشرين1/أكتوير 2017 15:39

فلسطين تحجز مقعدها رسميًا في كأس آسيا 2019

كتبه

تأهَّل المنتخب الفلسطيني لكرة القدم رسميًا، اليوم الثلاثاء، إلى نهائيات كأس آسيا المقررة في الإمارات 2019.جاء تأهل الفدائي الفلسطيني، بعدما فاز على بوتان (10-0) بالجولة الرابعة، من التصفيات، لحساب المجموعة الرابعة.ورفع المنتخب الفلسطيني، رصيده لـ12 نقطة، من 4 انتصارات متتالية، وبات أول منتخب يتأهل من الفرق المشاركة بالمرحلة الثانية من التصفيات، بعد انتهاء التصفيات الآسيوية المزدوجة.

سجَّل الأهداف عبد اللطيف البهداري 3 أهداف "هاتريك"، وهدف لكلٍ من عبد الله جابر، وسامح مراعبة، وتامر صيام، وخالد سالم "ركلة جزاء"، ومحمد ناطور، وجوناثان سورية "هدفين".انطلق اللقاء بهجوم سريع ومبكر من قبل الفدائي، حيث تمكَّن الفريق من تسجيل أسرع هدف بالتصفيات بالدقيقة الثانية، عبر رأسية قائد المنتخب عبد اللطيف البهداري.دقيقتان، وعاد الفدائي ليسجل الثاني من تصويبة قوية من خارج الصندوق، للجناح الأيسر عبد الله جابر.انهار بوتان بشكل مبكر، بينما اندفع الفدائي بحثًا عن المزيد من الأهداف، وفرض مهاجمو المنتخب تامر صيام، وجوناثان سورية، وخالد سالم، وسامح مراعبة، أفضليتهم الكاملة، وتباروا في إهدار الفرص.وفي الدقيقة (21) يضيف المنتخب، الهدف الثالث عبر هجمة قادها جابر من المحور الأيسر، ومررها زاحفة إلى تامر صيام، وضعها بكل هدوء على يمين حارس بوتان.ولم يتوقف الهجوم الفلسطيني، وجاء الدور على سامح مراعبة، ليضيف الرابع من تسديدة قوية، من داخل الصندوق.وقبل نهاية الشوط، عاد قلب الدفاع وقائد المنتخب عبد اللطيف البهداري ليسجل الهدفين الخامس، والسادس بضربتي رأس في (38، 42)، ليضيف الهاتريك.وتوالت في الشوط الثاني، أهداف الفدائي، فأضاف خالد سالم الهدف السابع من ركلة جزاء، بينما عزَّز البديل محمد ناطور، الذي شارك محل سالم، الهدف الثامن من انفراد.جاء الدور بعد ذلك على المحترف في صفوف إنبي المصري، جوناثان سورية ليضيف الهدفين التاسع والعاشر، الأول من تسديدة زاحفة على يسار الحارس من على حدود منطقة الجزاء، والثاني من متابعة عرضية مصعب البطاط ، حيث تابعها على يسار حارس بوتان.

استهل ريال مدريد بنجاح رحلته نحو الاحتفاظ باللقب لأول مرة منذ 2008 بفوزه 3-صفر على مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا لكن قائده سيرجيو راموس تعرض للطرد في اللحظات الأخيرة ليحصل على البطاقة الحمراء رقم 23 في مسيرته.

وانطلق ديبورتيفو بقوة على ملعبه لكنه أهدر ثلاث فرص مبكرة لمباغتة حامل اللقب.

وأحبط كيلور نافاس حارس ريال أول فرصتين للمهاجم الروماني فلورين أندوني.

لكن ريال لم يرحم منافسه.

وسدد لوكا مودريتش كرة ارتدت من الحارس روبن مارتينيز لينقل كريم بنزيمة الكرة إلى غاريث بيل الذي سدد في المرمى الخالي ليضع ريال في المقدمة في الدقيقة 20.

وبعدها فرض الفريق الزائر هيمنته وأضاف كاسيميرو الهدف الثاني بعد سبع دقائق ليكلل عملا رائعا بعد 44 تمريرة.

واستقبل توني كروس تمريرة بيل ليودع الكرة الشباك مضيفا الهدف الثالث في الدقيقة 62 بينما أكمل فلورين أندوني مهاجم ديبورتيفو أمسية سيئة ليهدر ركلة جزاء في الرمق الأخير قبل أن يطرد راموس لحصوله على إنذار ثان قبل صفارة النهاية.

وعادل راموس رقم بابلو ألفارو وتشابي أجوادا كأكثر اللاعبين حصولا على بطاقات حمراء في تاريخ دوري الدرجة الأولى الإسباني برصيد 18 بطاقة رغم أنه لم يتعرض للطرد أبدا في 143 مباراة مع منتخب إسبانيا

الإثنين, 21 آب/أغسطس 2017 10:04

مدرب برشلونة: لا أنوي تغيير طريقة اللعب

كتبه

أعرب المدير الفني لفريق نادى برشلونة، إرنستو فالفيردي، عن سعادته بالفوز الذي حققه الفريق مساء الأحد في افتتاح مشواره بالليغا بهدفين نظيفين أمام ريال بيتيس على ملعب الكامب نو، قائلا: "أسلوب لعب الفريق لم يتغير، بغض النظر عن كيف تلعب داخل الملعب".

وأوضح فالفيردي، خلال مؤتمر صحفي عقب المباراة: "لا أنوي تغيير الرسم التكتيكي للفريق كثيرا.. ليس هناك فوارق كبيرة بين طريقتي 4-3-3 و4-2-3-1 وهي أمور خاصة أكثر بلوحة المحاضرات قبل المباريات.. فكرتنا لم تتغير كثيرا".

وأضاف المدرب اعتمدت في أول مباراة في الليغا على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي كـ"مهاجم وهمي" وسيرغي روبرتو كصانع للعب.

وحول الغيابات في الخط الأمامي بعد رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا وإصابة لويس سواريز وغيابه نحو شهر، راهن فالفيردي على إشراك الثنائي جيرارد ديولوفيو وباكو ألكاسير كجناحين.

وأضاف: "في النهاية، وبغض النظر عن الطريقة التي تلعب بها، الأسلوب لم يتغير. نحتاج للاعبين في العمق ليساعدوننا على امتلاك الكرة ونحتاج للعب أكثر في العمق".

وأشاد المدرب بأداء لاعبيه، قائلاً "سيطرنا على المباراة وعانينا قليلا من أجل صناعة المزيد من الفرص منذ البداية، وفي الشوط الثاني الأداء هبط قليلا بسبب الاطمئنان للنتيجة".

الإثنين, 21 آب/أغسطس 2017 10:03

غوارديولا لبدلاء سيتي: مطلوب دور أكبر

كتبه

أكد بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أن بدلاء فريقه لهم دور كبير في نجاح الفريق وأن بوسعهم الاضطلاع بدور أساسي في تحقيق الفوز في الدقائق الأخيرة من المباريات.

وتعاقد سيتي مع 7 لاعبين جدد حتى الآن وانضم عدد منهم مثل برناردو سيلفا وأولارينواغو كايودي لخط هجوم قوي أصلا يضم كلا من سيرغيو أغويرو وغابرييل جيسيوس وكيفن دي بروين وديفيد سيلفا وليرويساني.             

ومع احتدام التنافس على دخول التشكيلة الأساسية، يقول غوارديولا إن كل لاعب عليه أن يقاتل من أجل الحصول على مكان في تشكيلة البداية، لكنه في الوقت نفسه أكد أهمية دور البدلاء.

ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن غوارديولا قوله "آمل أن يفهموا أنه في الأندية الكبيرة لا يمكن وجود 11 لاعبا فقط ومن ثم فعليهم التنافس (على دخول التشكيلة) مع بعضهم البعض".

وعن أهمية دور البدلاء، أضاف المدرب الإسباني "في أخر 15 أو 20 دقيقة يكون الخصم متعبا بعد أن ضغطنا عليه وتحرك كثيرا في أنحاء الملعب. عندها يمكننا إشراك بعض اللاعبين المعروفين بسرعتهم وحيويتهم ومن ثم يمكننا حسم الفوز بالمباريات في الدقائق الأخيرة".

وكان سيتي بدأ الموسم الجديد بالفوز على الوافد الجديد برايتون أند هوف ألبيون 2-صفر وسيلتقي في الجولة الثانية في وقت لاحق من الاثنين مع ضيفه إيفرتون.

الإثنين, 21 آب/أغسطس 2017 10:03

نيمار يهاجم إدارة برشلونة

كتبه

هاجم النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا لاعب باريس سان جرمان الفرنسي إدارة فريقه السابق برشلونة الإسباني، وذلك عقب فوز فريقه على تولوز ضمن مباريات الدوري الفرنسي.

وقال نيمار: "أنا حزين جدا من إدارة برشلونة، إنهم أشخاص لا يستحقون التواجد هناك، برشلونة يستحق أفضل".

وأضاف النجم البرازيلي: "عشت 4 مواسم سعيدة هناك، وغادرت سعيدا، الفريق يستحق أكثر، لدي عدد كبير من الأصدقاء وحزين لحزنهم، وأتمنى أن تتمكن برشلونة من العودة للمنافسة بقوة".

ولم ينس النجم البرازيلي برشلونة، وأجهش بالبكاء خلال دقيقة صمت ترحما على ضحايا العملية الإرهابية التي هزت المدينة، وأسفرت عن مقتل 14 شخصا وإصابة العشرات بجروح.

وتألق نيمار في أول ظهور له أمام جماهير فريقه الجديد باريس سان جرمان في ملعب "حديقة الأمراء"، وسجل هدفين قاد بهما فريقه للفوز على تولوز 6-2.

ورفع سان جرمان رصيده إلى 9 نقاط من 3 مباريات متساويا مع موناكو حامل اللقب وسانت إتيان، لكنه يتفوق على الأخيرين بفارق الأهداف.

يلتقي نادي العين الإماراتي مع ضيفه الهلال السعودي، الاثنين، على ستاد هزاع بن زايد في العين، ضمن ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا 2017.

وتقام مباراة الإياب بين الفريقين يوم الاثنين 11 سبتمبر على ستاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض، ويتأهل الفائز من هذه المباراة لمواجهة الفائز من مباراة الأهلي السعودي وبيرسيبولس الإيراني.

وتوج العين بلقب النسخة الأولى من البطولة، ثم بلغ النهائي مرتين كان آخرها العام الماضي، حيث خسر أمام تشونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي.

ويعول فريق العين على صانع الألعاب عمر عبدالرحمن، الذي سجل 7 أهداف هذا العام، إلى جانب البرازيلي كايو ومواطنه العائد دوغلاس واللاعب الجديد ماركوس بيرغ.

أما الهلال فهو يبحث عن اللقب الأول في تاريخ دوري أبطال آسيا، علما بأنه بلغ نهائي عام 2014 قبل أن يخسر أمام ويسترن سيدني وندررز الأسترالي، فيما يبرز في صفوف الفريق السعودي لاعبين عدة من بينهم المهاجم السوري عمر خريبين، والبرازيلي كارلوس إدواردو والأوروغوياني نيكولاس ميليسي.

وكان العين تصدر في الدور الأول ترتيب المجموعة الثالثة برصيد 12 نقطة من 6 مباريات، مقابل 11 نقطة للأهلي السعودي و7 لزوباهان الإيراني و3 لبونيدكور الأوزبكي، ثم فاز في دور الـ16 على الاستقلال الإيراني بواقع 6-2 في مجموع المباراتين.

في المقابل تصدر الهلال ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 12 نقطة من 6 مباريات، مقابل 9 نقاط لبيرسيبوليس الإيراني و7 للريان القطري و4 للوحدة الإماراتي، وفاز في دور الـ16 على استقلال خوزستان الإيراني بواقع 4-2 في مجموع المباراتين

الإثنين, 21 آب/أغسطس 2017 10:02

للمرة الأولى منذ 2014.. نادال في الصدارة

كتبه

استعاد الإسباني رافائيل نادال (31 عاما)، الاثنين، صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين، للمرة الأولى منذ يوليو 2014، بينما دخل البلغاري غريغور ديميتروف نادي العشرة الأوائل غداة إحرازه لقب دورة سينسيناتي الأميركية.

وضمن نادال الأسبوع الماضي انتزاع الصدارة من البريطاني أندي موراي، بعد انسحاب السويسري روجيه فيدرر الثالث من دورة سينسيناتي، سابع دورات الماسترز للألف نقطة، بسبب الإصابة، إذ كان فيدرر (36 عاما) الوحيد القادر على منافسة نادال على الصدارة.

وخرج الإسباني، الذي تراجع إلى المركز 12 في ترتيب اللاعبين المحترفين في صيف العام 2015، من ربع نهائي سينسيناتي على يد الأسترالي نيك كيريوس الذي خسر في النهائي أمام ديميتروف الأحد.

وتقدم ديميتروف مركزين من الحادي عشر إلى التاسع، علما بأن أفضل تصنيف له في مسيرته كان ثامنا (أغسطس 2014).

وبات كيريوس المصنف 18 عالميا مع تقدمه 5 مراكز، أما الألماني ألكسندر زفيريف الذي أقصي من الدور الأول في بطولة سينسيناتي رغم تغلبه على فيدرر قبلها بأيام في نهائي دورة مونتريال الكندية، فتقدم مركزا ليصبح سادسا، وهو أفضل تصنيف له.

وتقدم الأميركي، جون إيسنر، 5 مراكز ليصنف تصنيفه الرابع عشر، بعد بلوغه نصف نهائي سينسيناتي وخسارته أمام ديميتروف

وكان الأميركي جون إيسنر من أكبر الفائزين في هذا التصنيف بعدما تقدم 5 مراكز ليصبح في المرتبة الرابعة عشرة، في أعقاب بلوغه نصف نهائي دورة سينسيناتي قبل أن يهزمه ديميتروف.

أما الخاسر الثاني في نصف النهائي، الإسباني دافيد فيرر، فتقدم 6 مراكز ليصبح تصنيفه الخامس والعشرين

توج داني بيدورسا متسابق هوندا بلقب سباق جائزة إسبانيا الكبرى، واحتفظ فالنتينو روسي متسابق ياماها بصدارة البطولة رغم احتلاله المركز العاشر.

الفوز هو الأول لبيدروسا في سباق إسبانيا منذ فوزه في خيريز عام 2013، بينما هذا انتصاره الأول في بطولة العالم منذ سباق سان مارينو في سبتمبر الماضي.

وأنهى الإسباني مارك ماركيز حامل اللقب ومتسابق هوندا أيضا السباق في المركز الثاني بفارق 6.136 ثانية خلف الفائز.

وجاء خورخي لورينزو في المركز الثالث حيث صعد متسابق دوكاتي بطل العالم ثلاث مرات على منصة التتويج لأول مرة منذ انتقاله من ياماها، ليكمل التألق الإسباني في بطولة العالم.

وبات روسي (38 عاما) يتصدر بطولة العالم بفارق نقطتين فقط عن زميله الإسباني مافريك بينياليس الذي حل سادسا في السباق حيث يملك الإيطالي المخضرم 62 نقطة بعد أربعة سباقات.

ويملك بينياليس 60 نقطة وماركيز 58 نقطة وبيدروسا 52 نقطة

السبت, 17 حزيران/يونيو 2017 07:15

فولف : لا حلول سحرية لعلاج مشاكل هاملتون

كتبه

قال توتو فولف رئيس مرسيدس الاثنين، إنه لا توجد "حلول سحرية" لعلاج المشاكل التي تعرض لها لويس هاملتون، وجعلت حركته بطيئة في روسيا الشهر الماضي لكن الفريق بطل العالم يعكف على دراسة الأمر.

وبدأ هاملتون وأنهى سباق جائزة روسيا الكبرى في المركز الرابع في سوتشي في 30 أبريل الماضي، لتتوقف مسيرة صعوده لمنصة التتويج خلال ثمانية سباقات متتالية حيث مر بطل العالم ثلاث مراتب أسبوع غريب.

وأنهى البريطاني هاملتون السباق بفارق 36 ثانية خلف زميله بالفريق فالتيري بوتاس الذي حقق فوزه الأول في مسيرته ببطولة العالم.

وقال فولف على هامش سباق جائزة إسبانيا الأحد المقبل في برشلونة في خامس حلقة بسباقات هذا الموسم "عانى لويس خلال التجارب التأهيلية وفي سباق روسيا".

وأضاف المسؤول النمساوي "عكفنا من وقتها على دراسة ما حدث ومعرفة سبب عدم تقديم السيارة لأفضل أداء.

"لا توجد عصا سحرية لفهم الأمر لكننا نبذل جهدا كبيرا ويجب أن نعطيه الأدوات المناسبة لتنفيذ مهمته في السباقات المقبلة".

وفشل هاملتون في إنهاء سباق إسبانيا العام الماضي بعد الاصطدام بزميله السابق نيكو روزبرغ في البداية ما أفسح المجال للهولندي ماكس فرستابن للفوز.

وفي الموسم الجاري حقق كل من فيراري ومرسيدس انتصارين.

وأشار فولف إلى أن مرسيدس، الذي يتفوق في صدارة ترتيب الصانعين بفارق نقطة واحدة عن فيراري، كان بحاجة لإجراء العديد من التحسينات.

وتابع "أشعر بأننا نمضي في الطريق الصحيح لكننا بحاجة للعمل 24ساعة في سبعة أيام لتحقيق أقصى طموحاتنا

الصفحة 1 من 4

كاريكاتير

10151780 1007957225930296 6531670757073669256 n